Politics

حركة العدل والمساواة تدعو الي التوافق بدل الاقصاء و تؤكد سعيها للتحول الى حزب سياسي – Sudanjem.com

 دعت حركة العدل والمساواة  السودانية الى ضرورة اتباع فكرة التوافق بدلاً عن الاقصاء مشيرة الى ان السودان يحتاج لكل ابنائه دون اقصاء حتى يخرج من مستنقع الازمات.

وقال  الأ ستاذ /محجوب حسين محمد ,امين التخطيط الاستراتجي ومستشار رئيس الحركة  والصحفي القدير , والذي عاد اليوم الي ارض الوطن بعد غياب عن البلاد استمر لمدة عشرة اعوام في مؤتمر صحفي بمطار الخرطوم لحظة وصوله لارض الوطن قادماً من بلاد المهجر قال ان للحركة ارث نضالي يشهد به الجميع تمكنت من صناعته بالدم والنضال وشدد علي اهميه إبعاد مصطلح (الانا) من القاموس السياسي والتركيز على التوافق بين الجميع دون ميول للاقصاء مشيرا الي انهم حملوا السلاح ليس حباً او بحثاً عن السلطة وانما لتحقيق مبدأ المواطنة فقط والتي قال انها اس مشاكل السودان خلال العقود الماضية – على حد تعبيره- وقطع بان الشعب السوداني انجز مهمته عبر هذه الثورة التي يشهد لها العالم بالسلمية مما يدعو الجميع للعمل على تأسيس السودان وفق معطيات الدولة الحديثة واضاف( الدولة تحتاج لجراحات بيضاء وحمراء حتي تعبر الى الافضل)

وكان في استقباله  بالمطارمستشار رئيس حركة العدل والمساواة الدكتور عبد العزيز نور عشر والاستاذ ادريس لقمة والقيادي السلطان ابراهيم هاشم وعدد من قيادات العدل والمساواة 

عشر : نسعي الي التحول الي حزب سياسي

من جهته  قال مستشار رئيس حركة العدل والمساواة الدكتور عبدالعزيز عشر ان الحركة ظلت منذ تاسيسها تعمل بصورة مستمرة الي الدخول الى عالم السياسة خاصة بعد توقيع اتفاق السلام بجوبا مؤخرا بين حركات الكفاح المسلح والحكومة.

وقال عشر في تصريح (لسونا) ان الحركة وضمن دستورها هي حركة سياسية منذ تاسيسها فقط ، مشرا الي ان الذي دعانا لحمل السلاح هو السلطات التي كانت تهمش السودانيين، مضيفا ان هناك خطط وضعت وتم تاسيس مكاتب من اجل الاستعداد لخوض الانتخابات في اي وقت .

وقال ان الحركة لديها كوادرمؤهلة وهي حركة قومية تسعي الي ازالة التهميش عن كل ابناء الوطن حتي يسهموا في بنائه مناشدا كل ، السودانيين الي ضرورة التوحد من اجل النهوض بالسودان

Supply hyperlink

Leave a Reply

Your email address will not be published.